باسم الوطن

،كل شيءٍ يموت في بلدٍ أساسه الموت

موتٌ لأمريكا، موتٌ لآل سعود

…وموتٌ لنا

كأنّ الموت علينا واجب

،وحكم الأزعر فضيلة

يفسّرون الحريّة بلون الدم الأحمر

…ونحن للموت وسيلة

أموالهم، دنانيرهم، قبلةٌ أشدّ

من وهم الدّين الذّي يزرعونه

في عقولٍ مشلولة، من نحن؟

!يقولون إنّنا للوطن

نُقتل كل يومٍ باسم الوطن

الفقر باسم الوطن، الدم للوطن

،الشرف للوطن

ولكن من أنا في هذا الوطن؟

بقلم هيلينا حميّة – 6/16/2016

تابع المزيد المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.