النشرة – مؤسس حركة ’’لبنان غداً‘‘: لبنان بحاجة لانتفاضة تصوغ علاقة المواطن وارضه – 5 أيار 2008

annachra_02.png

إعتبر مؤسس حركة ’’لبنان غداً‘‘ رامي علّيق ان لبنان بحاجة الى انتفاضة عارمة تهدف الى اعادة صوغ العلاقة بين المواطن اللبناني وارضه، عبر ارساء منظومة من القيم الوطنية تؤمن للمواطن الحدّ الادنى من المستوى المعيشي اللائق ومن الامان الاجتماعي الذي يؤمنّه وطن لبنيه، فكانت ’’لبنان غداً‘‘ عبارة عن هذا الطرح البديل الذي يمكنه تادية هذا الدور بعد ان عجز اقطاب المعسكرات السياسية الحالية من 8 و 14 آذار.
وسئل عليق خلال توقيع كتابه ’’طريق النحل‘‘ في معرض رشيد كرامه الدولي عما إذا كان لكتابه ’’طريق النحل‘‘ علاقة بـ’’لبنان غداً‘‘، وهل ’’حزب الله‘‘ هو المعني بما يطرح؟ فاجاب بأن كتابه عبارة عن تجربة شخصية هدفها تسليط الضوء على نواح دينية واجتماعية وسياسية يعيشها اللبنانيون أو السواد الاعظم منهم، كما أن ’’حزب الله‘‘ ليس المعني بما أطرح، لكن الحديث عن التجربة ضمن ’’حزب الله‘‘ اخذ حيّزا كبيرا من الكتاب لأن فترة كبيرة من حياتي كانت ضمن اطار الحزب.

تابع المزيد المزيد عن المؤلف

التعليقات مغلقة.